جيوبوليتيك وبترول

انشأ بتاريخ: السبت، 01 كانون1/ديسمبر 2007

كثيرة هي الكتب التي تتحدث عن البترول، لكن كتاب (صوفي شوتارد) فيه طرح جديد أو أفكار مختلفة عن غيره؛ أهمها التحليل العلمي للبترول ومشتقاته ثم ربط ذلك بالبيئة والتنمية المستدامة. يقع الكتاب في أربعة فصول مع مقدمة ونتيجة. في المقدمة تربط المؤلفة بين ثلاث أفكار رئيسية ستشكل في النهاية المحتوى الجوهري لكتابها: البترول كمنتج استراتيجي يقع دائماً في قلب الأحداث العالمية، العرض والطلب والاستهلاك وأثره في ارتفاع أسعار البترول والبيئة، وأخيراً المستهلكون الجدد في السوق العالمية وكيفية تعامل القوى الاقتصادية الكبرى والتقليدية مع هذه الظاهرة الجديدة للدول الصاعدة. 

روسيا في الشرق الأوسط: صديق أم خصم؟

انشأ بتاريخ: الخميس، 01 تشرين2/نوفمبر 2007

يصف هذا الكتاب السياسة الروسية في الشرق الأوسط مع التركيز بصورة خاصة على حقبة ما بعد الاتحاد السوفييتي من عام 1991 إلى وقتنا الحاضر، لكن المؤلف اهتم أيضاً بالحقبتين السوفييتية والامبريالية الغابرتين باعتبارهما خلفية ضرورية لفهم الأحداث الراهنة. كما أبرز الثوابت والتناقضات التاريخية في العلاقات بين روسيا والشرق الأوسط.

الديمقراطية ونظاما الحكم الرئاسي والبرلماني

انشأ بتاريخ: الإثنين، 01 تشرين1/أكتوير 2007

يستعرض هذا الكتاب مسألة دخلت مؤخراً في صلب كثير من النقاشات السياسية، وتتلخص في الإجابة عن السؤال الآتي: ما نوع نظام الحكم الديمقراطي الذي ينبغي تبنيه، الرئاسي أم البرلماني؟ باختصار شديد، يُعنى الكتاب بإبراز أثر المؤسسات البرلمانية أو الرئاسية في استمرارية الحكم الديمقراطي.

إيران والقنبلة: التنصل من المسؤولية الدوليّة

انشأ بتاريخ: السبت، 01 أيلول/سبتمبر 2007

قابلت المجموعة الدولية جهود إيران لحيازة أسلحة نووية بقلق شديد، لأنها تشعر بأن امتلاك إيران مثل هذه الأسلحة سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار بشكل خطير في منطقة الخليج وما وراءها. فهناك قلق من أن تُغري إيران النوويّة بعض الدول، مثل مصر والمملكة العربية السعودية وتركيا، لمحاكاتها على الأقل في تطوير تقنيات مماثلة لإنتاج الوقود النووي؛ وأن تدفع قوىً أخرى إلى توجيه ضربة عسكرية لها.

الامبريالية في الميزان: التغاضي الدولي عن تأثيرات الحكم الاستعماري من وجهة النظر التاريخية

انشأ بتاريخ: الجمعة، 01 حزيران/يونيو 2007

يحتوي هذا الكتاب على مجموعة من سبع أوراق تناقش أنظمة الانتداب والوصاية التي ظهرت في ظل عصبة الأمم والأمم المتحدة. ويركز التحليل على موضوعات مختلفة تتضمن الوضع الدولي لدراسات الحالة المنتقاة في مجال الانتداب والوصاية وأسلوب إدارتها وتنفيذها من قبل القوى التي عُهد إليها ممارسة هذا الانتداب أو الوصاية. ويقدم التحليل أيضاً تفصيلاً للحوارات السياسية المختلفة التي برزت في مواجهة المبدأ الامبريالي السائد في ذاك الوقت، وكيفية التوفيق بين ذلك المبدأ والتطورات التي جرت بين الحربين العالميتين وما بعدهما.

الشركات المعلنة