(تغير المناخ والتنمية الاقتصادية) نموذج التكامل بين المناخ والاقتصاد في منطقة جنوب شرق آسيا

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 نيسان/أبريل 2009

تمثل المشكلات البيئية والاجتماعية والاقتصادية المصاحبة لظاهرة تغير المناخ تحدياً كبيراً أمام دول العالم وبالأخص دول جنوب شرق آسيا التي شهدت نمواً سريعاً خلال العقود الأخيرة نتج عنه كثير من الفرص وانطوى في الوقت ذاته على تداعيات جمة كان أبرزها زيادة التصحر وارتفاع معدلات استهلاك الطاقة،حتى إن مستويات الانبعاثات في المنطقة تفوق المعدل العالمي.

جدل معاصر حول القومية: مداخلة نقدية

انشأ بتاريخ: الأحد، 01 آذار/مارس 2009

يتداخل كتاب أوزكيريملي بصورة نقدية مع الأدب الروائي والنظري حول القومية. وأقام تحليله على ثلاثة ادعاءات مترابطة: (1) يجب عدم الوثوق بالقومية بوصفها أمراً مُسلّماً به، بل يلزم توخّي الحذر. فأفضل طريقة للتوصل إلى ذلك، على حد قول الكاتب، تتم من خلال (المفسر والشارح للقوانين الاجتماعية)، كأحد المناهج التي تتعرف إلى الطبيعةَ المتحولة المتباينة والمعارضة للأمم. (2) لا يمكن فهم القومية جيداً من دون التأمل في بعدها المعياري، وهو بعد مهم، إذ إن القومية هي في حد ذاتها مبدأ معياري أو مذهب أخلاقي ينظر في سبل تنظيم العالم. (3) هناك حاجة إلى اتخاذ موقف جدي إزاء النظام الدولي القائم، فكثير من المشكلات المزمنة في المجتمعات الإنسانية، مثل عدم المساواة في الحقوق الاقتصادية والحروب وانعدام التسامح لا تزال قائمة. وبما أن سجل الديمقراطية في حل هذه المشكلات المتعددة الأوجه لا يدعو إلى التفاؤل، فإن من الضروري أن نحاول إعادة النظر، على نحو جذري، في نظام الدول/الأمم، وأن نفكر ملياً وبصورة جدية في البدائل المطروحة، وهي أمور ذات أهمية في عالم العولمة الحالي، حيث نجد أن القرار الناجح لأغلب المشكلات العاجلة يتطلب مستوى أكبر من التعاون الدولي.

تقويض الأمم: النظام والفوضى في القرن الحادي والعشرين

انشأ بتاريخ: الأحد، 01 شباط/فبراير 2009

يُقدم هذا الكتاب، الذي ألفه أحد أبرز الدبلوماسيين البريطانيين، استشرافات لاذعة للنظام والفوضى المحتملة التي ربما يشهدها القرن الحادي والعشرون. ويعتقد المؤلف أن ما حدث في عام 1989، لم يكن انتهاءَ الحرب الباردة فحسب، بل كان، أيضاً، انتهاء نظام توازن القوى في أوروبا. ومن وجهة النظر هذه، فإن ثمَّة نمطاً جديداً للدولة، أو على الأقل دولاًَ تتصرف على نحو أكثر تطرُّفاً، مقابلةً بما كان الوضع عليه في الماضي. كما يعني كلٌّ من تعايش الأحلاف في السلم والحرب، والتدخُّل في الشؤون الداخلية للدول، وقبول تحكيم المنظمات الدولية، أنّ الدولة القومية المعاصرة أقل استقلالاً وسيادة مما كانت عليه من قبل.

أدبيات الاعتذار السياسي: الدول والتفويض بالاعتذار

انشأ بتاريخ: الخميس، 01 كانون2/يناير 2009

لقد قدّم الفضول في شأن ظاهرة الاعتذار السياسي، دفعةً قويةً لعملية البحث في معنى الظاهرة ودينامية الصور المختلفة لها. وهنا، يمثل الكتاب الذي بين أيدينا إضافة جديدةوطيبة في هذا الشأن، حيث يناقِش المؤلف جيرما نيغاش سؤالاً يتعلق بما إذا كان من الممكن للدولة أن تنجح في أن تقدم اعتذاراً، وما القيود السياسية والأخلاقية على تصرُّف من هذا القبيل؟

ثورة على ضفاف دجلة: (التمرُّد الصدري) وحكم العراق

انشأ بتاريخ: الأحد، 01 حزيران/يونيو 2008

يقدم هذا الكتاب تحليلاً أولياً مباشراً لفترة الأشهر التسعة الأولى التي تلت الغزو الأمريكي للعراق في عام 2003، والتي قضاها المؤلف ـ وهو مظلي سابق في الجيش البريطاني وخريج جامعة كامبريدج ـ في مدينة الكوت رئيساً لسلطة التحالف المُؤقّتة.

الشركات المعلنة