انت هنا: الرئيسية العدد 92مقالات

الاتحاد الخليجي.. هل بالفعل هو خيار البقاء؟

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 01 أيار 2012

لم تحظ قضية التكامل أو الاتحاد الخليجي باهتمام على المستويين الرسمي والشعبي أكثر مما هي مطروحة الآن، والسبب الرئيسي لمثل هذا الاهتمام اللافت أن القضية نفسها صارت تمثل خياراً للبقاء من أجل مواجهة كافة التحديات الداخلية والخارجية سواءً على مستوى النخب الخليجية الحاكمة أو على مستوى شعوب دول مجلس التعاون.

من أجل اتحاد خليجي

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 01 أيار 2012

دعا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز دول مجلس التعاون الخليجي إلى تجاوز مرحلة التعاون إلى الاتحاد في (كيان واحد)، مشيراً إلى أنها مستهدفة في أمنها واستقرارها. وأضاف خلال افتتاح القمة العادية الثانية والثلاثين للمجلس في 19/12/2011 (لقد علمنا التاريخ والتجارب ألا نقف عند واقعنا ونقول اكتفينا، ومن يفعل ذلك سيجد نفسه في آخر القافلة ويواجه الضياع، وهذا أمر لا نقبله جميعاً لأوطاننا واستقرارنا وأمننا، لذلك أطلب منكم أن نتجاوز مرحلة التعاون إلى مرحلة الاتحاد في كيان واحد).

دول الخليج العربية: الاتحاد أم الضعف؟

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 01 أيار 2012

جميل أن يتم تعديل ميثاق الجامعة العربية، وأن تعاد صياغته بما يضمن خدمة المصلحة العربية العليا، بشكل أكثر فاعلية وكفاءة، وبما يتلاءم مع التطورات المحلية والإقليمية والدولية، التي حدثت منذ عام 1945م، وهو العام الذي أقر فيه الميثاق الحالي، ثم أدخلت مؤخراً تعديلات وبروتوكولات إضافية.

سوريا ومشروع فيدرالي محتمل يعيد إنتاج التجربة العراقية

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 01 أيار 2012

قبلت سوريا بتنفيذ مبادرة المبعوث الدولي كوفي عنان ذات الست نقاط، واستقبال مراقبين دوليين على أراضيها عملاً بقرار مجلس الأمن الأخير رقم 2042 والذي صدر يوم السبت 17 إبريل 2012؛ جاء قبولها بالمبادرة الدولية استجابة لضغوط حلفائها روسيا والصين، وبصورة أقل من حزب الله وإيران.

التطور النووي في الخليج: هل هو ضرورة استراتيجية أم اقتصادية؟ (1-2)

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 01 أيار 2012

أعلن الأمين العام السابق لمجلس التعاون الخليجي عبدالرحمن العطية في ديسمبر 2006عن اتجاه الدول الأعضاء الست في مجلس التعاون الخليجي لتأسيس برنامج مشترك للأبحاث النووية. وفاجأ الإعلان العديد من المراقبين للساحة السياسية في الخليج لأنه طالما امتنعت دول مجلس التعاون الخليجي منذ زمنٍ طويل عن قبول أي نوع من أنواع النشاطات النووية لاسيما أنّها تنتمي إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية((NPT، ومعظم دول المجلس إن لم تكن كلها كانت قد وقعت على اتفاقيات الوكالة الدولية للطاقة الذرية للحماية، وانضمت إلى البروتوكول المتعلّق بالكميات النووية الصغيرة (SQP) والذي يجيز للدول الأعضاء امتلاك كمية محدودة جداً من بعض المواد المشعّة.

الشركات المعلنة